الصفحة الرئيسية

الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية

طباعة PDF

في عام 2016، عُقد الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية في الفترة من 14 إلى 20 تشرين الثاني/نوفمبر تحت شعار "المضادات الحيوية: تعامل معها بحرص". هدفت حملة عام 2016 إلى إذكاء الوعي بشأن مقاومة المضادات الحيوية على الصعيد العالمي، ودعت الأفراد والحكومات والعاملين الصحيين والقطاع الزراعي إلى اتباع أفضل الممارسات لتجنب المزيد من ظهور المقاومة للمضادات الحيوية وانتشارها.

المضادات الحيوية هي الأدوية المستخدَمة للوقاية من العدوى البكتيرية وعلاجها. وتحدث مقاومة المضادات الحيوية عندما تتغيَّر البكتيريا كرد فعل لاستخدام هذه الأدوية. وهذا يضر بقدرتنا على معالجة الأمراض المعدية ويقوّض العديد من أوجه التقدم التي تحققت في مجال الطب.

وتصبح البكتيريا، وليس البشر، مقاوِمة للمضادات الحيوية. هذه البكتيريا يمكن أن تصيب البشر والحيوانات، والأمراض المعدية التي تسببها أصعب في العلاج من الأمراض التي تسببها البكتيريا غير المقاومة.

الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية هو مبادرة نشأت من الهدف 1 في "خطة العمل العالمية بشأن مقاومة مضادات الميكروبات" التي حثت الدول الأعضاء على التصدي لمقاومة مضادات الميكروبات عن طريق تحسين الوعي والفهم بمقاومة مضادات الميكروبات من خلال التواصُل والتعليم والتدريب على نحو فعّال.

وتدعو منظمة الصحة العالمية بلدان الإقليم والشركاء، ومن ضمنهم وكالات الأمم المتحدة ووزارات الصحة والزراعة والمنظمات غير الحكومية والمهنيِّين في مجال الصحة البشرية والحيوانية وغيرهم إلى الانضمام إلى الحملة والدعوة إلى الاستعمال السليم للمضادات الحيوية.

يركِّز الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية في الإقليم على الرسائل التالية لعامة الناس:

  • استخدم المضادات الحيوية فقط عندما يصفها مهني صحي مؤهل.
  • لا تطلب أخذ المضادات الحيوية إذا قال العامل الصحي أنك لا تحتاج إليها.
  • اتبع دائماً نصائح العاملين الصحيِّين عند استخدام المضادات الحيوية.
  • إياك أن تشارك المضادات الحيوية المتبقية.
  • احرص على الوقاية من العدوى عن طريق غسل اليدين بانتظام، وتجنُّب الاتصال الوثيق مع المرضى، وبممارسة الجنس ممارسة آمنة، والحفاظ على التطعيمات وتجديدها في موعدها.

مواد الحملة الإقليمية

مزيد من المعلومات حول الأسبوع العالمي للتوعية بالمضادات الحيوية